أساسيات التأمل في تعاليم الشّمبالا

سِلْسلة مَبادئ الشَّمبالا في التأمل

Written by Dharmabustan

سلسلة التأمل والحضور الذهني ضمن إرث الشمبالا مع المعلَم تشوغيام ترُنغبا:

من أشكال الحضور الذهني في إرث الشمبالا الحضور في الحياة. وهو البهجة والفرح لكوننا أحياء وعلى قيد الحياة بغض النظر عما يدور حولنا وفي داخلنا من كَدَر وألم أو ما إلى لك. فأحيانا يبدو أننا لا نُقدِّر كوننا أحياء، ولا نشعر بمشاعر جيدة حيال ذلك. هناك الكثير مما يمكننا تقديره في هذا الجسم وطاقة الحياة فيه، وكل ما يشعر به، ولنتذكر أنَّنا لن نحتفظ به إلى لأبد.

نجلس مع أنفسنا بكرامة وتقبُّل ومحبَة كما نحن دون أية أقنعة.. هكذا بكل بساطة …. نشعر بجسدنا فقط، هذا الجسم بحواسّه المادية ووزنه ونشعر بمساحة الفضاء من حولنا ونجلس بوعي واسترخاء. ثم نجلب مشاعر التقدير لكوننا أحياء ونشعر الكرامة في جلوسنا مع أنفسنا. نجلس دون الهروب من أي مشاعر سلبيّة أو محاولة خلق مشاعر السّعادة. فنتقبَّل ما يحدث دون نفور وتعلق.

فنلمس هذا الشعور بخفة ثم ندْعه، دون التمسك به سواء كان شعورا مُسِرا أو أو مؤلما.

ويرتبط بذلك خلق الأجواء التي تساعدنا في الجلوس، مثلا تَخصيص زاوية لذلك في المنزل أو من حولنا، مثلا رموز أو أية أمور تذكرنا بذلك.

وفيما يلي الجزء الثاني من سلسة التأمل ضمن إرث الشَّمالا للمُعلِّمة الوذية الأمريكية جودي ليف ترجمة ةوهو من تقديم خلود غروفز

الجزء الأوَّل:

جلسة تأمل – 12 دقيقة
الجزء الأوَّل
ترجمة وأداء خلود غروفز

الجزء الأول من التأمل ضمن تعاليم الشمبالا التي قدَّمها للغرب المعلم البوذي الكبير تشوغيام ترونغبا. و قدمتها المعلمة الأمريكية القديرة الأتشاريا جودي ليف. . يمكننا قرع الجرس في البداية.  دع صوت الجرس يدخل في راسك، ويكون كما هو دون محاولة فهمه أو التخلص منه. وكأنه دليل على الاستعداد للبدء بالتدريب على التأمل. نحاول البدء بهدوء دون الاستعجال  باي شكل،  فيكفينا ما نقوم به من استعجال في حياتنا اليومية.

About the author

Dharmabustan

إ

Leave a Comment

بُسْتان الدَّارما